رسالة إلى القراء
التحرير - 19 / 3 / 2011م - 12:27 ص - العدد (34)

صور غلاف هذا العدد تستحق مقالة مستقلة في أحد أعداد الواحة، وهي لمبنى السراج المقر الإداري لحاكم الأحساء في الدولة السعودية الثانية في أول تأسيسها ودخول الملك عبدالعزيز الأحساء.

وأصل الكلمة (السراي).

وهو مبنى في غاية الجمال والحس الهندسي الرائع. له فناء تطل عليه أروقة من كل جانب بما فيها الواجهة ذات الرواق والعقود نصف الدائرية المزخرفة بكثافة يختلف طابع كل عمود منها عن الآخر.

كان المعماري الأحسائي الشهير العبد السلام هو من أعد هذا البناء وغيره من الأبنية الجميلة في مدينة الأحساء.

وقد تم هدمه قبل قرابة ثلاثة عقود، وأقيم مكانه مبنى الإمارة (المحافظة الآن).

ولا نزال في عالم صورة غلاف الواحة؛ فصورة منارة مسجد القلعة القديم المنشورة في العدد الثامن والعشرين هي من تصوير وأرشيف الأستاذ عبدالمجيد سعيد الجامد.

وكذا صورة مشهد الزواج المنشورة في العدد الحادي والثلاثين هي للأستاذ عبدالمجيد الجامد أيضاً وليست للجامع كما كُتب خطأً. لذا لزم التنويه.

203305