من تراث الشيخ محمد بن عبد الجبار
المخطوط المحفوظ في القطيف (2-2)
نزار عبدالجبار * - 4 / 9 / 2009م - 4:12 م - العدد (51)

(المجموعة الثانية): من مجموعة الحاج جعفر آل مرار

مجموعة من المخطوط أصلية بحوزة الحاج جعفر آل مرار – اطلعت على صور منها لدى الأستاذ عبد الغني العرفات،

(1) المخطوط الأول: مجموعة رسائل في مجلد واحد، تخلو من اسم الناسخ وتاريخ النسخ، وهي:

1- هل يجوز تجزي الاجتهاد أم لا (4ص). (فقه).

2- هل يجب تقليد الأفضل مع وجود المفضول أم لا (4ص). (فقه).

3- هل يجوز تقليد الميت أم لا (9ص). (فقه).

4- هل يقبل الرسول وآله الزيادة أم لا (6ص). (عقائد).

5- ما حكم الجمعة في الغيبة (4ص). (فقه).

6- ما ميراث الزوجة من التركة (3ص). (فقه).

7- هل الرسول وآله متساوون في الفضل (20ص). (عقائد).

8- ما العلة في كون الأئمة المعصومين أثنى عشر والمعصومين أربعة عشر وما الحكمة (5ص). (عقائد).

9- رد على إشكال سؤال زرارة وبعض أصحاب الإمام الصادق “ع” للإمام الصادق عن الإمام الذي يأتي بعده (1ص). (عقائد).

10- هل الأفضل زيارة الحسين “ع” أو الرضا (13ص). (عقائد).

11- هل وقع في القرآن تغيير أو لا (4ص). (عقائد).

12- الأمر بالشيء هل يقتضي النهي عن ضده الخاص أم لا (1ص).(أصول).

13- الكلام في رد الشمس لعلي “ع” (6ص). (عقائد).

14- ما شروط الاجتهاد (18ص). (فقه).

15- هل الصلاة على محمد “ص” إذا ذكر واجبه أم لا (3ص). (فقه).

16- هل العلم منسد أم لا (15ص).أصول).

17- تفسير قوله تعالى: ﴿وَتَرَى الْجِبَالَ تَحْسَبُهَا جَامِدَةً وَهِيَ تَمُرُّ مَرَّ السَّحَابِ صُنْعَ اللَّهِ الَّذِي أَتْقَنَ كُلَّ شَيْءٍ إِنَّهُ خَبِيرٌ بِمَا تَفْعَلُونَ (2ص).(تفسير).

18- هل كلام الله حادث أو قديم (4ص).(عقائد).

19- ما معنى المعية في قوله تعالى: ﴿وَهُوَ مَعَكُمْ أَيْنَ مَا كُنتُمْ (8ص).(عقائد).

20- في تقسيم الناس إلى مجتهد ومقلد (4ص). (فقه).

21- في العمل بكتاب المجتهد الميت، وعدمه (2ص). (فقه).

22- إذا قلد المجتهد في حكم ورجع عنه ولم يعلم مقلده به فما الحكم (1ص). (فقه).

23- في صواب كل مجتهد (1ص). (فقه).

24- ما الدليل على العمل بالظن زمن الغيبة في الكتاب والسنة (1ص).(أصول).

25- هل التقليد واجب عقلي أو سمعي (1ص).(أصول).

26- هل ولد البنت ولد حقيقة أو مجازاً وإنما ينسب لأبيه (10ص). (فقه).

27- في بيان قبلة الأحساء (15ص). (فقه).

28- هل الحقيقة الشرعية ثابتة أم لا (6ص).(أصول).

29- هل الخطاب يخص المشافَهَ به خاصة، ولا يعمم غير الموجودين (11ص).(أصول).

30- معنى “الربوبية إذ لا مربوب” التي وردت في الخطب وغيرها كما في أخبار عيون الرضا (4ص).(عقائد).

31- ما معنى قولهم “ع” لا جبر ولا تفويض ولكن أمر بين أمرين (10ص).(عقائد).

32- ما حكم الخمس زمن الغيبة (12ص). (فقه).

33- الجمع بين من جاءكم يدعي الرؤية ولا تراه عين حتى تراه.(عقائد).

34- هل الأخبار تفيد القطع أم لا.(أصول).

(2) المخطوط الثاني: شرح الباب الحادي عشر.

عدد الصفحات: النسخة ناقصة وعدد صفحاتها (134). بمعدل (30) سطر في الصفحة.

مقاسها: 22×17سم

الموضوع: (عقائد).

أولها: (النسخة ناقصة أولها)

تاريخ الفراغ: (بدون).

تاريخ النسخ: (بدون).

التعليق: نسخة ناقصة، وفيها تهميشات جانبية وتقع المخطوطة في مقدمة وبابين وأربعة فصول.

 المقدمة: في بيان وجوب معرفة أصول الدين.

 الباب الأول: في التوحيد، وفيه فصول:

 الفصل الأول - في إثبات واجب الوجوب لذاته.

 الفصل الثاني - في صفاته الثبوتية (في ثمان صفات).

 الفصل الثالث - في صفاته السلبية (في سبع صفات). والمخطوطة كما ذكرت ناقصة، وتصل إلى الصفة الرابعة في الصفات السلبية وهي “إن الله يستحيل عليه الرؤية بجميع معانيها حِسِّيًّا أو وهميًّا أو عقلاً”. والمخطوط بخط المصنف.

 كما إن للشيخ سليمان بن الشيخ أحمد بن الشيخ حسين آل عبد الجبار القطيفي المعاصر للشيخ محمد مخطوط بعنوان “إرشاد البشر في شرح الباب الحادي عشر” يقع في (178ص) فرغ من تسويده في 17/1/1230هـ.

(3) المخطوط الثالث: الرّد على نقض كتاب ابن تيمية على منهاج الكرامة للعلامة الحلي.

عدد الصفحات: (107ص). بمعدل (31) سطر في الصفحة. النسخة في أولها نقص.

مقاسها: 22×17سم

الموضوع:  عقائد.

أولها: (... واحكمه ويقوي ماء ليه من الباطل ويسلمه فتأملته فوجدته قد ازداد به الباطل قصوراً وانمحاقاً والحق وضوحاً وإشراقاً...).

تاريخ الفراغ: (بدون).

تاريخ النسخ: (بدون).

التعليق: توجد نسخة منها في مؤسسة طيبة لإحياء التراث بقم، وجاء في البطاقة التعريفية للمخطوطة: “المخطوطة في الرد على ابن تيمية على كتابه الذي ألفه نقضاً على كتاب “منهاج الكرامة” في معرفة الإمامة (للعلامة الحلي)، وحينها كان المؤلف مشغولاً بتأليف كتابه (هدي العقول)، وقبل شروعه في الكتاب قدم مقدمات نافعة في إبطال وتزييف أفكاره”. والمخطوط بخط المصنف.

(4) المخطوط الرابع: خلسة الأُنس في معرفة حديث النفس (من عرف نفسه فقد عرف ربه).

عدد الصفحات: (18ص). بمعدل (30) سطرًا في الصفحة.

مقاسها: 22×17سم

الموضوع: عقائد.

أولها: (الحمد لله الذي تعرف لعباده في مجالي آياته وسطور مصنوعاته وجعل الواسطة لذلك أكمل خلقه وأجمع آياته آيات بينات وأنوار وسبل مستقيمات وصلى الله على محمد وآله ما انعطفت الفروع على الأصول وحنت...).

تاريخ الفراغ: (بدون).

تاريخ النسخ: (بدون).

التعليق: في مقدمة وخمسة أبواب وخاتمة. والمخطوط بخط المصنف.

(5) المخطوط الخامس: رسالة في أصول الدين.

عدد الصفحات: ناقصة في أولها - الموجود منها (50ص)، بمعدل (31) سطرًا في الصفحة.

مقاسها: 22×17سم

الموضوع: عقائد.

أولها: ناقصة في أولها (... والأثر يدل على مؤثر وأثر كل مخالف أثر الأخر فأثر البغل على الحمار وكذا الإنسان...).

تاريخ الفراغ: (بدون).

تاريخ النسخ: (بدون).

التعليق: تحتوي على خمسة فصول:

 الفصل الأول: التوحيد (ناقص أوله).

 الفصل الثاني: العدل.

 الفصل الثالث: النبوة.

 الفصل الرابع: الإمامة.

 الفصل الخامس: المعاد.

 والمخطوط بخط المصنف.

(6) المخطوط السادس: رسالة في أصول الدين (رسالة أخرى).

عدد الصفحات: ناقصة من أولها، والموجود منها (38 ص). بمعدل (36) سطرًا في الصفحة.

مقاسها: 22×17سم

الموضوع: عقائد.

أولها: (... وخيالاً وحسًّا، فليس للشيطان فيه مدخل...).

تاريخ الفراغ: (بدون).

تاريخ النسخ: (بدون).

التعليق: توجد نسخه من الرسالة في مؤسسة طيبة لإحياء التراث بقم، وجاء في البطاقة التعريفية للمخطوطة: “كتاب عقائدي مرتب على ستة فصول وخاتمة، والموجود من المخطوطة الأوراق الأخيرة من الفصل الخامس، وقد خصصه المؤلف حول الإمامة إلى نهاية الرسالة).

 والمخطوط بخط المصنف.

(المجموعة الثالثة):

من مجموعة السيد حسين بن السيد علي العوامي

(صاحب متحف القطيف الحضاري)

(1) المخطوط الأول: شرح الرسالة الصلاتية الصغرى.

عدد الصفحات: (84 ص)، (بمعدل 14سطرًا في الصفحة).

مقاسها: (23.5×17سم).

الموضوع: فقه.

أولها: (الحمد لله الأحد، والصلاة والسلام على محمد وآله أهل الشرف والمجد، وبعد؛ فيقول الفقير للملك الغفار: محمد بن عبد علي آل عبدالجبار، قد طلب مني بعض الأخوان، إعادة شرح الرسالة الصلاتية الصغرى، وأن أراعي الاختصار فيه، كما هو المناسب للوقت وأهله؛ فشرعت فيه كما طلب، مع قلة البضاعة، وكثرة الإضاعة، وأنا بالحاضر في بلد الأحساء، و[هي] في هذه الأوقات خالية من العلماء وآلة العلم، ولكن الميسور لا يسقط بالمعسور وإلى الله ترجع الأمور...).

الناسخ: (بدون).

تاريخ الفراغ: (بدون)

تاريخ النسخ: (بدون).

التعليق: شرح واختصار لرسالته الصلاتية الصغرى.

(2) المخطوط الثاني: رسالة في الطهارة.

عدد الصفحات: نسخة أ - (62ص)، نسخة ب - (34ص).

مقاسها: (22.5 × 16.5سم).

الموضوع: فقه.

أولها: (الحمد لله [و] كفى، وصلى الله على محمد وآله الذين أصطفى، وبعد؛ فيقول: محمد بن عبد علي بن عبد الجبار - أيده الله بحق النبي المختار - هذه رسالة مختصرة، إجابة لبعض الطالبين، اقتصرت فيها على أكثر الواجبات، وتركت أكثر المستحبات والمكروهات...).

الناسخ: نسختان:

 النسخة الأولى: باسم ناسخ وتاريخ نسخ ورمزت لها بـ(أ) وهي بخط الشيخ تركي بن نصر (بخط جميل، ومرتب ومنسق)، وأتمها محمد بن حسين بن خلف بن سلمان. (62ص).

 النسخة الثانية: لم يذكر فيها اسم الناسخ ولا تاريخ النسخ، ورمزت لها بـ(ب) (34ص).

تاريخ الفراغ: (بدون).

تاريخ النسخ: النسخة الثانية (أ): فرغ الناسخ منها في الثامن من الثانية من العاشر من العاشرة من الرابعة من الثالثة من الثاني من الهجرة النبوية.

 النسخة (ب): بدون تاريخ.

التعليق: توجد نسختان من الرسالة، والنسخة (أ) بخط جيد في أولها ووسطها ورديء الخط آخرها. وجاء في آخرها: (... وقد فرغ من سجوده وركوعه بعدما بل الطرس بدموعه من كتابته هذه الرسالة الكريمة صغيرة الحجم كثيرة العلم، تأليف مولانا ومقتدانا، ورئيس مذهبنا، قدوة المحدثين، ورئيس المحققين، السيف المسلول في المعقول والمنقول، العلامة الفهامة، الأكمل الأمجد، شيخنا الشيخ محمد بن المغمور في رحمة الغفار الشيخ عبد علي آل عبد الجبار -آمنه الله من شرور الأنس أو مواقع الأخطار...).

 النسخة (ب) مكتوبة بخط جميل ومرتب ومنسق وفيها هوامش وتعليقات.

عضو هيئة التحرير
370314