حين يودّع الفارس
هيئة التحرير - 15 / 10 / 2007م - 4:42 ص - العدد (3)


أما آن أن تستغفر الله مقلعا
 وعن حملك الأوزار أن تتورّعا
 
وحسبك أن العمرَ في كلّ ساعة
 له فارس يحمي حياتك ودّعا
 
تبصّر فإما أن تكون مشيّعا
 حبيباً وإمّا أن تكونَ مُشيّعا
 
كفى أن ترى نعشاً أمامكَ سائرا
 يقلُّ حبيباً عهده الدهر ما رعى
 
فكم وردة قد طيّب الدهرُ نشرها
 بها قد تراخى عودها وتقطّعا
 
وكم صرحُ مجدٍ أغلقَ الدهرُ بابه
 وأصبح بعد الأُنس والفضل بلقعا
 
فكن حذراً من غضبة الله طالبا
 رضاه وجاف الجنب لله مضجعا
 


--------------------------------------------------------------------------------

(*) قصيدة للمرحوم الشيخ عبد الله عز الدين بن تاج الدين الشيخ أحمد، والد الشيخ محمد أبي المكارم/ العوامية. توفي عام 1282هـ .

358523